​​

    تعمل هذه الوكالة ومنذ انشائها جنباً إلى جنب مع الجهات الاخرى بالجامعة ضمن تطلعات و رؤية ورسالة الجامعة، حيث تحرص الوكالة وضمن الخطة الاستراتيجية للجامعة على التأكد من تطبيق أسس ومعايير الجودة اكاديمياً على المستويين المؤسسي والبرامجي، وذلك للارتقاء بالعمل التعليمي والحصول على رضاء المستفيد، الطالب والمجتمع، بالإضافة إلى أن الوكالة تعمل على التأكد من جودة العمل في الشق الاداري بقطاعات وادارات الجامعة المختلفة، ومن هنا نجد أن الوكالة تعمل على تطوير قدرات ومهارات منسوبي الجامعة الاكاديميين والاداريين من خلال عقد الدورات و ورش العمل .. إلخ  داخل الجامعة وخارجها.

   وعليه فالوكالة وباستمرار تتابع قياس الاداء وتراقب الجودة على جميع المستويات،

   واخيراً وليس أخراً تقع على عاتق الوكالة مسؤولية مشاركة المجتمع والارتقاء بأفراده عن طريق تقديم برامج دبلومات ودورات هادفة ذات جودة عالية.

   ومع تطور التقنية، فالوكالة تعمل على تحويل جميع التعاملات والاجراءات من النمط التقليدي الورقي إلى النمط الالكتروني، من خلال نشر ثقافة التعاملات الالكترونية وعقد الدورات والورش التي تساعد على السرعة في التحول إلى النظام الالكتروني.

   وهنا تأمل الوكالة بأن يكون صوت المجتمع المحرك الاول لنشاطاتها عن طريق استقبال اقتراحات افراده بكل ما فيه المصلحة العامة،

والله من وراء القصد.