16/02/2016 12:00 ص

زيارة لطلاب السنة التحضيرية بجامعة الحدود الشمالية للدفاع المدني بعرعر

بتوجيهات من سعادة عميد السنة التحضيرية والدراسات المساندة الدكتور /مقبل بن سالم العنزي وضمن فعاليات وحدة الأنشطة الطلابية بالعمادة، وفي اطار تنفيذ مجموعة من الزيارات لمؤسسات المجتمع المدني،  من أجل تفعيل الشراكة بين الجامعة والمؤسسات الحكومية والخاصة، قامت مجموعة من طلاب السنة التحضيرية بزيارة إلى فرع  إدارة الدفاع المدني بمنطقة الحدود الشمالية بحي الفيصلية، من أجل إطلاع الطلاب على أهمية الدور الكبير الذى تقوم به إدارة الدفاع المدني بمنطقة الحدود الشمالية في الحفاظ على مكتسبات الوطن وسلامة أبنائه والمقيمين فيه، حيث قدم رئيس مركز الدفاع المدني بحي الفيصلية الملازم أول  فهد سعد الجهني نبذة عن  تأسيس أول دفاع مدني في المملكة العربية السعودية 1/1/1346هـ، وبدأ يتطور حتى وصل الجهاز للمستوى المرموق كما نشاهده الآن ، مؤكداً أن المديرية العامة للدفاع المدني لا تدخر جهداً من أجل نشر ثقافة السلامة بين كل فئات المجتمع السعودي، والإفادة من كل الوسائل المتاحة لإيصال رسائل التوعية الوقائية والرسائل التحذيرية والإرشادية لكل مواطن ومقيم على أرض هذه البلاد المباركة، ومد جسور التواصل الفعال والسريع مع كل أبناء الوطن سعياً إلى شراكة حقيقية لنشر ثقافة السلامة وتعزيز قدرات المواطنين والمقيمين على التصرف السليم في حالات الطوارئ، تلك هي  المهمة الوطنية والإنسانية النبيلة التي يضطلع بها جهاز الدفاع المدني، تلا ذلك شرح مفصل عن مواد الإطفاء، حيث أوضح أن الاختيار المناسب لمواد الإطفاء يساعد كثيراً في القضاء على الحريق وبسرعة كبيرة،  لذلك يوجد عدة مواد تستخدم في عمليات الإطفاء هي - المواد الهالوجينية البودرة - ثاني أكسيد الكربون - الرغاوى - الماء ، حيث تم تنفيذ بعض عمليات الإطفاء التدريبية أمام الطلاب.

وفي نهاية اللقاء تقدم الملازم أول /فهد سعد الجهني رئيس مركز الدفاع المدني بحي الفيصلية بالشكر لإدارة جامعة الحدود الشمالية وعمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة،  للدور الكبير والفعال الذي تقوم به في نشر ثقافة السلامة وتعزيز قدرات الطلاب على التصرف السليم في حالات الطوارئ من خلال برامج التثقيف والتوعية، وبناء شخصية الطالب المثقف القادر على التصدي لكافة المشاكل الاجتماعية​.

 وفي ختام اللقاء قام الطلاب بشكر إدارة الدفاع المدني بمنطقة الحدود الشمالية ومركز الدفاع المدني بحي الفيصلية على كرم الضيافة وحسن الاستقبال، وعلى ما تم عرضه من معلومات هامة كان لها الأثر الكبير في تشكيل الوعى لدى الطلبة في التصدي لأخطار الحريق والحوادث المختلفة وإغاثة المنكوبين وتأمين سلامة المواصلات والاتصالات وسير العمل في المرافق العامة وحماية مصادر الثروة الوطنية، مع تمنياتهم لمديرية الدفاع المدني بمزيد من النجاح والتقدم حتى يعم الخير والامان كافة ارجاء وطننا العزيز.


تحرير

وحد الإعلام والعلاقات العامة

 بعمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة